معرض يروي قصة مغارة الحليب

إن مغارة الحليب مكان غني بالتاريخ، وهي تقع بالقرب من كنيسة المهد في بيت لحم.

الأب فرانشيسكو باتون الفرنسيسكاني
حارس الأراضي المقدسة
"نعلم من إنجيل القديس متى أن ملاك الرب قد ظهر ليوسف في المنام، وأخبره أن يأخذ مريم والطفل معه ويهرب إلى مصر، لأن هيرودس يريد قتلهما. ووفقا لتقليد قديم جدا، هذا هو أحد الأماكن التي توقفت فيها مريم العذراء من أجل الراحة والرعاية بالطفل، ومن أجل إرضاعه أيضا."

تتكون هذه المغارة من صخور بيضاء. وبينما كانت مريم العذراء ترضع الطفل يسوع، سقطت قطرة من الحليب على هذه الصخور، مما جعلها تصبح بيضاء بالكامل.

إن قصة يسوع ومريم ويوسف مرتبطة بقصص العديد من العائلات التي حصلت على النعمة في هذا المكان، ولقد تركوا قصص المعجزات التي حدثت لهم.

الأب لويس انريكي سيجوفيا الفرنسيسكاني
حارس كنيسة المهد
"المعجزات التي حدثت هنا كثيرة. يأتي الناس أحيانا عندما يجدون صعوبة في إنجاب الأطفال. يأتون للصلاة إلى السيدة العذراء، وتتناول النساء مسحوق الصخور البيضاء مع الماء من أجل الإنجاب. ونحتفظ بشهاداتهم العديدة في إحدى الغرف. ويوجد حتى الآن حوالي ستة آلاف شهادة وصلت بالبريد".

مكان يعبق بالأحداث التاريخية التي يتم روايتها من الآن فصاعدا، من خلال اثنتي عشرة لوحة توضيحية. كل هذا حتى يتمكن الحجاج من التعرف على أحد الأماكن التي مرت بها العائلة المقدسة.

الأب لويس انريكي سيجوفيا الفرنسيسكاني
حارس كنيسة المهد
"الفكرة هي أن الحجاج يأتون إلى هنا، ويستطيعون قراءة المصادر التاريخية حول المغارة. إنها قبل كل شيء المصادر التي بحثنا عنها في حراسة الأراضي المقدسة، وهي معلومات ستساعد بالتأكيد بصورة كبيرة الحجاج الذين سيأتون إلى هنا".

روبن أغازي
متطوع
"لكل لوحة معناها الخاص، وتشير إلى موضوع محدد: ونبدأ باسم وتاريخ الكنيسة من الإشارات الموجودة في الأناجيل المنتحلة للكنيسة. وتُعرض هذه اللوحات بست لغات: الإنجليزية هي اللغة الأكثر انتشارا، ثم لدينا اللغات الإيطالية والبولندية والفرنسية، واللغة العربية التي هي اللغة المحلية، لأننا في بيت لحم وبالتالي في أرض فلسطين ".

فكرة كانت موضع تقدير كبير من هذا الزائر.

غوستافو أوليفيرا
زائر
"إنه لمن دواعي سروري أن أكون قادرا على المشاركة في هذه اللحظة الخاصة للغاية، وهي افتتاح هذا المعرض وتدشينه، والذي يروي قليلا من هذه القصة، ما هي مغارة الحليب؟ وما تمثله".؟

 

CMC Terrasanta